العملات الرقمية والقطاع المدني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا – المرحلة الثالثة

أجرت الابتكار للتغيير في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بحثًا حول العملات الرقمية والقطاع المدني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
المرحلة الأولى (مع التركيز على الفضائات المفتوحة نسبيًا في المنطقة: تونس والأردن والمغرب ولبنان) والمرحلة الثانية (تغطي البلدان في الفضائات المغلقة: الجزائر ، ومصر وفلسطين ودول مجلس التعاون الخليجي) . تتوسع المرحلة الثالثة لدراسة الأدبيات والموارد الإعلامية المختلفة المتاحة لدراسة المتغيرات المحددة للتكنولوجيا المالية ، وتحديداً العملات الرقمية ، وتكنولوجيا سلسلة الكتل ، وإمكانياتها لتنمية المجتمع المدني في البلدان الثلاثة قيد التركيز: سوريا وليبيا و اليمن. الهدف الرئيسي من هذا البحث هو رسم رؤية كمية دقيقة لتأثير العوامل الثقافية والكلية والاجتماعية والاقتصادية على استخدام العملات الرقمية (على وجه التحديد المدفوعات الرقمية وتكنولوجيا سلسلة الكتل) لصالح المجتمع المدني وتحديد الاختلافات في تأثير هذه العوامل في دول مختلفة